الغرب الراسمالي والامبريالية العالمية والموامرات :

 

ان حكومة جلال الطالباني الارهابية تتبع نهج البعث في التنسيق مع اجهزة

المخابرات السويدية والالمانية لملاحقة معارضيهم على الساحة الاوروبية هذا

الاسلوب الخبيث استخدمه الدكتاتور الفاشي صدام حسين واخيرا تحركت دولة

السويد العنصرية الارهابية للتنسيق مع هذا المخطط الفاشي ، نعلم العراقيين

المناهظين للنظام الرجعي الطائفي العنصري الحاكم في العراق ان مخابرات دولة

السويد والمانيا باشروا بالمؤامرات لملاحقة مناهضي النظام العراقي الارهابي

لمقيمين في بلدانهم نحن نحث شبابنا على ارض الوطن ان يتعرضوا لمصالح

وافراد وشركات الدول المعنية ، وامريكا وبريطانيا واليابان و, و .

الديمقراطية السويدية تفوح منها رائحة النازية :

الى اين تتجه دولة السويد العسكرتارية البوليسية الارهابية تلك الدولة التي اصبحت

في مقدمة الدول العنصرية في اوروبا قارة الحروب والمؤمرات والارهاب البوليسي

المنظم ، قد يستغرب القارء الكريم حينما يكتشف عالـم الديمقراطية المزور الملغوم

بالعقلية العسكرتارية النازية ، ان دولة السويد اليوم تسابق المانيا النازية في نهجها

العنصري الخبيث واشد احزابها خبثا وعنصريتـا هو الحزب الاشتراكي الديمقراطي

العسكرتاري الفاشي ، تستخدم هذه الدولة البوليسية عشرات الاساليب المتنوعة لقمـع

الأجانب تحت سيل من المبررات السخيفة وتافهة ، لم يفلت الاف من الشباب الاجانب

من اصطياد الاجهزة القمعية البوليسة البربرية ، حتى مؤسسات الشؤون الاجتماعيـة

في هذا البلاد وهي اشبه بمخافر الشرطة السرية الارهابية واسوء ما يرتكب في هذا

البلاد هو الملاحقة البوليسية الفاشية لاطفال الأجانب في المدارس الابتدائية ان الملاحقة

البوليسية لاطفـال الأجانب فـي المناطـق المكتظة بالاجانب اصبح امرا مالوفا امام

حملات وغاراة الشرطة على مدارس اطفال الأجانب الابرياء . ان تلك الممارسات حقا

وهي من اكثر الاساليب حماقتا وبربريتا وفاشيتا في العصر الراهن ، ناهيكم عن الضرائب

القسرية المرتفعة جدا في هذا البلد ضد الأجانب هو بمثابة العقاب الاقتصادي للاجانب

يقينا ان جهاز المخابرات الارهابي السويدي ( سيبو ) راقب وتصنت على هواتف

الاتصالات التابعة للحزب الشيوعي السويدي ( كو بي ملر ) لمدى 25 عاما ، على العالم

اجمع ان يدين تل الممارسات الفاشية المغطية بخدعة الديمقراطية تسمى . حيث شكلت

في هذا البلاد هيئات ومنضمات ولجان مناهضة للنازية والعنصري كما شكلت في فترة

اخيرة لجنة مؤلفة من يساريين اجانب دفاع عن اطفال الأجانب في المدارس .

وجهوا رسائل الاحتجاج الى ادارة الدولة السويدية العنصرية الفاشية . دولة البطالة

والقمع والارهاب دولة ارهاب اطفال الأجانب .

الى اين تتجه المانيا الكبرى

أشارة جريدة ضد التيار عددها الصادر في اكتوبر 1991 وتحت عنوان ( المجزرة ) الى

عدة جرائم قتـل اقترفتها الاحـزاب والمنظمات الفاشية ضد الأجانب والمناهضين للفاشية

ومنها قتل المواطن الكردي نهاد يوسف اوغلو في 28 ديسمبر طعنا بالسكاكين في منطقة

نيستفالد . وقتل الكسندر سيلخوف في قرية روسدورف والمواطن بوركه يواو كرمرنداي

من ( موزمبيق ) في مدينة درسدن والمواطن الانكولي اكوستينو في 16 يونيو ومواطنـا

غجريا يبلغ من العمر 54 عام في مدينة كبلن هاوزن ، والمواطن الكاني ساموئيل كرمن

يويوا في 19 / 9 في مدينة سان لويس وفي هجوم فاشي بالقنابل الحارقة على مركز

اللاجئين في لامبر هايم لودنيس هاتن يوم 31 / 1 / 1992 احترقت عائلة سريلانكيــة

مكونة من ثلاثة افراد ( اقرا الانباء المناهضة للفاشية / كوبلنم العدد 24 صفحة 10 )

 

ونشرت مجلة الانباء المناهضة للفاشية الصادرة في برلين ( على الصفحة 14 من العدد

18 مايو / يونيو 1992 خبر هجوم 25 من الفاشست على للاجئين قرية في سال وضربهم

المواطن الروماني من دراكرمير حتى الموت كما واوردت جريدة نضال العمـال الشهرية

الصادرة في هامبورك في العدد341 في 8 ابريل 1992 احصائية حول جرائم الفاشست

لعام 1991 بالشكل التالي : ـ 320 عملية وحرق مراكز اللاجئين وساكنيها 187 هجوما

على الافراد . 1561 عملية للاصابة مادية .

 

لقد اصبحت هذه الاعمال الاجرامية جزء من مظاهر الحياة اليومية في المانيـا الكبرى

فيما ينحاز البوليس بشكل شبه مطلق الى جانب النازيين فمثلا تظاهر (2000 ) فاشي

في هالة وادعى البوليس عدم علمه بهم ولم يحضر الا في وقت متاخر ودون اتخاذ

اية اجرائات تنكر كما حدث الشىء نفسه عندما تظاهر مائة من الفاشيين في مدينـة

كونتكن لكن تجمع عدد محدود من المناهضين للفاشية يواجه بقوات البوليس وكلابهـا

وقواتها الخاصة التي تبدو متاهبه ومستنفرة على الدوام واصبحت ظاهرة متاهبة لاعتقال

المناهضين للفاشية وتفتيش دورهم ومقراتهـم ومكاتبهم كما حدث في هامبورك وبريمن

حالة عادية ابضا . كما اصبحت مالوفة محاولات تفريق تظاهراتهم بالعنف وحتى باطلاق

الرصاص الحي كما حدث في ميونخ وتتصاعد دواعي القلق وتدق اجراس الخطر مع رفع

الدعوة امام المحكمة العليـا في كارلسروه ضد صغار تتراوح اعمارهم بين 14 ـ 17

سنة ممن شاركوا في القاء الحجــارة على احد المراكز الفاشية في قرية ماكن روده

واتهامهم بالارهاب والحكم على المناهظ للفاشية كيرهارد بوكلادين البالغ 69 عاما بالسجن

مدى الحياة بتهمة قتله لاحد القضاة الفاشيين الذي حكم بين عام 1943 ـ 1945 على

اكثر من 120 مناهضا للفاشية وشيوعيين بالاعدام ونفس الشىء بالنسبة الى محاكمة

احد قادة حكومة المانيا الشرقية . فان محكمة العدل في برلين تتهمه بقتل شرطي نازي

في عام 1934 ولايزال رهن الاعتقال وجرى اعتقال 142 ممن تظاهروا ضد الهجمات

الفاشية المتكررة على مركز اللاجئين في مدينة ما نهايم بتاريخ 6/6/1992 ومن بين

المعتقلين المصور الفوتوكرافي ببرتفـارد الذي سبق له وضرب وحطمت الكاميرا التـي

تخصه في المظاهرة التي انطلقت في الذكرى السنوية لمقتل كورنيليا في كونتكن ، علما

ان القانون يضمن حرية التصوير !! ان هذه المواقف ليست الا تطبيقا حيا لشعار الفاشيين

الخطر واقف على اليسار .

 

ان احزاب الفاشيين ومنظماتهم المنتشرة في عموم المانيا مثل حزب الجمهوري اتحاد

الشعب الالماني حزب العمال الاحرار الحزب القومي الالماني أي حزب هتلر وقد عرض

الفلم الوثائقي ( الحقيقة تجعلنا احرارا ) الذي انتجه المخرلاج السينمائي ميخائيل شميت

بالتعـاون مع الجريدة الانكليزية المناهضة للفاشية ( سيرشليكث ) هذه النشاطات بشكل

دقيق ويمكن ملاحظة مراكز التدريب العسكري للقادة النازيين الجدد وصلاتهم العالميـة

المكشوفة مع النازيين القدامى في امريكا والدنمارك بينما ينشط مارلد نوى باوه ، احد

احد قادة قادة حزب العمـال الاشتراكي القومي الالمـاني / اعادة البنـاء في شليفيك

هولشتاين في اوساط البرلمان الاوروبي .

 

هؤلاء الفاشيون نشطون على الساحة البرلمـانية ايضا وقد تمكنوا من الحصول على

15/ من اصوات الناخبين في مقاطعـة بادن فيرتم بيرك و10 / في مقاطعـة شليسفك

هولشتاين ( المصدر مجلة الانباء المناهضة للفاشية / برلين العدد 18 مايو / ينـوري كما

كما حدث الشىء نفسه في مدينة بريمن ايضا ويلعب رجال الصناعات دورهم كالسابق

في دعم الحركة الفاشية فمثلا رحب يبتر كيسنجر المسؤول الاول من الصناعة والتجـارة

في مقاطعة بادن فبرتم بيرك بنتائج الانتخابات ( المصدر الانباء المناهضة للفاشية الصادرة

في كولون العدد 9، 14 ابريل 1992 صفحة 3 ) ويلعب صندوق الدعم المالي لشركة

سيمنز في ميونـخ الذي يراسه الفاشي هاينرش مايو دورا كبيرا في دعم اصدارات

عنصرية وفاشية ويشرف على المجلة الطلابية النقاط الحارقة وله علاقات مع القوميين

الثوريين وكتاب فاشيين من امثال هارولد توماس ويبرنت كالينا واحد من قادة الشباب

القومي هو رودولف اينلن ( المصدر دير رسته رند الصادر في هانوفر العدد 6 مارس

ابريل 1992 صفحة 3 )

 

وهناك حملة واسعة لتبرير وطمس جرائم النظام الهتلري ويلعب رجل التاريخ البريطاني

الجنسية دافيدايرلين دورا ملحوظا في ذلك من خلال عقد اجتماعات موسعة في ميونخ

وباساو وبرلين وهاله لانكـار محارق اوشفيتس وقد شارك في المهرجان القومي الذي

نظمه اتحـاد الشعب الالماني في باساو في 14 / 3 / 1992 مع نشر صورة له الـى

جانب جانب سكرتير الحزب المذكور الدكتور كيرهارد فرى على الصفحة السادسة (نفس

المصدر العدد 8 ).

 

وتمتلك الحركة الفاشية جهازا اعلاميا ضخما يشمل 10 دور للنشر 15 مؤسسة لتوزيع

المطبوعات يصدر عنهـا 9 ملايين نسخة شهريا ، وهناك 150 منظمة وحزبا فاشيا

في المانيا ، 99 منها تعمل بصورة رسمية ( المصدر البيان الصادر في 20 / 11 /89

للدعوى الى المشاركة في تظاهرات 25 نوفيمبر 89 احتجـاجا على قتـل المناضلة

كورنيليا في كونتكن والتي تسبب قيادة البوليس الالماني في استشهادها بعد اصدارها

الاوامر السحق عبر جهاز اللاسلكي ( وثائق ) .

 

وتشارك الاحزاب اليمينية والمحافظة الحاكمة في تاجيج نار العداء ضد الأجانب ويصح

ذلك على اوساط الحزب الاشتراكي الديمقراطي الالماني ايضا وقد ابرزت نشرة الانباء

المناهضة للفاشية ( العـدد 8 في 10 ابريل صفحة 10 ) مايلي ان الحـزب الاشتراكي

الديمقراطي في مدينة كارلسروه كثف حملاته ضد اللاجئين ضمن دعاياته الانتخابيـة

وفي عددها الثاني (17 يناير. صفحة 10) اشار الى مطالبة وزير الداخلية في مقاطعة

نيدرزاكسن المدعو ك . كلوكوفسكي باتخـاذ اجراءات سريعة للاسراع بتصفية قضايا

طالبي اللجـوء واعتبـر الحزبان الاجتمـاعي المسيحي الحاكم في بايرن والديمقراطي

المسيحي في ميونيك اللاجئين خطرا على الاطفال ( نفس المصدر ) وفي مدينة براون

شفايك اتهم الحزب الديمقراطي المسيحي في دعاياته الانتخابية 95 بالمائة من طالبي

اللجوء بالخداع وان سنتي وروما ( أي الفجر ) يطالبون باللجوء لانهم يرغبـون في

البقاء ( رحلا ) وان القادمين من غرب افريقيا انما يطلبون اللجوء بهدف المتـاجرة

بالمخدرات ( نفس المصدر صفحة 19 ) ورفض الحزب الديمقراطي المسيحي في هانوفر

وضع نصب للهاربين المجهولين والمقصود اولئك الذين تشردوا لانهم رفضوا خدمة

النظام النازي ( نفس المصدر العدد 5 . 28 فبراير صفحة 14 ) وايـد رئيس بلدية

ميونخ ، وهو من الحزب الاشتراكي الديمقراطي ، تغير القانون رقم 16 . قانون حق

اللجوء السياسي في المانيا ، مع الاعتذار !! ( جريدة جنوب المانيـا في 17/2/1992

وصرح وزير البيئة في بايرن بيتر كارفايله في تجمـع للمدافعين عن البيئة قائلآ :ـ

ان استمرار تدفق اللاجئين بهـذه الصورة يؤدي الى توسيع رقعة الاراضي السكنية

مما يشكل خطرا على البيئة ( المصدر بريسه شبيكل فرانكفـورد . العدد الاول) وثمة

منظمات واحزاب فاشية مدافعـة عن البيئة مثل الايكولوجيين المستقلين في المانيـا

وعصبة المانيا من اجل الشعب والوطن .

 

هناك مئات الوثائق والدراسات تؤكد تفاقم هذا العداء للإنسان الغير الالماني من قبل

تلك الاحزاب ومن خلال اتخاذ قرارات عنصرية على مستوى البرلمان الالماني والمقاطعات

( في هذه اللحضة نستمع الى خبر اقرار قانون جديد لتسريع معادلات اللاجئين بتنظيم

معسكرات مركزية لهم في المقاطعات على ان ينفذ هذا القانون في مطلع الشهر القادم

تلفزيون القناة الاولى .

 

ولا يمرر للاستغراب والشك في تلك الممارسات الاجرامية والعلاقات المبطنة بين الفاشيين

واحزاب اليمين والمحافظين والاصلاحيين حيث يمكن اثبات ذلك ببراهين لاحصر لها منها

ان 19 من مجموع 20 حاكما . في مقاطعة شليزفيك كانو يعملون في خدمة النازية

قبل عام 1945 ( والمصدر الانباء المناهضة للفاشية / كولون العدد 9 1992 ص15

و ان ثلاثة من النازيين القدامى ممن كانوا يمثلون الحزب الاجتمــاعي المسيحي في

اكوست 1958 في بايرن احدهم رجـل قانون الاس اس ورجـل العلاقات مع هاينوش

هملر والثالث من المدافعين عن المعتل النازي في مارث هارزن كما ان احد قادة الفرق

النازية وكان جنرالا في جهاز البوليس راينه فارث الذي ساهم في احتلال بولونيا هو

من مؤسسي الجيش الالماني الجديد . وما يزال 800 ممن يشغلون المناصب العليا في

المحاكم كقضاة ومدعي دولة واكثر من 200 موظف في وزارة الخارجية من قيـادات

الحزب الهتلري ويصح الشىء نفسه على جهاز البوليس وحماة الدستور المنظم من قبل

300 من القادة النازيين وان شرطة مكافحة الاجرام في اخن وبون ومنشن كلات باخ

وكولون وكريفيلـد ودوسلدورف رايسن ودورت موند وكيلزن كيرشن هي ذاتهـا التي

نظمتها قيادات الاس اس اما رجال الصناعات فودريش فليك والفريد كروب . اللذين حكم

عليهما بالسجن المؤبد في محاكم نورنبرك الشهيرة ، فقد افرج منهما بعد فترة قصيرة

جدا ( المصدر كتاب ماريو كريبس الصادر في فرانكفورت عام 1982 الصفحات 51 -53 )

 

وينبغي علينــا عدم نسيان السياسة الخارجيـة الالمانيـة في دعمهــــا الواسع وعلى النطـاق

العالمي وعلى كل الاصعدة للانظمة الفاشية والعنصرية في العراق وبجنوب افريقيا وتركيـا

وشيلي والحركـة الفاشية في كرواتيـا وغيرها ، ناهيـك عن تقديم الدعـم المالي والمعنـوي

للالمان في شمال ايطاليا ( أي مقاطعة تيرول ) وللالمان في ئيبة شليزين في شمال بولونيا

والموجودين منهم في المانيا والمنظمين في جمعية ا لمنفيين الالمان ( النازية ) في 12 14

7/ 1992 اجتمع 120000 من هؤلاء النازيين في يوم شبيه شليزين في مدينة ايسن و

شارك رئيس وزراء المقاطعة نورهاين فيستفال عن الحزب الاشتراكي الديمقراطي الالماني

في هذا المهرجان واكد قادة هذه الجمعية على انهم الجنود الاماميين لالمانيا على الجبهة

الشرقية والمساعي الرسمية من اجل تاسيس جمهورية فولكا الالمان هناك وكذلك المشاركة

العسكرية المباشرة ( والمنظورة منها خاصة ) خارج حدود المانيا ، في حرب الخليج وفي تركيا

وحوض البحر الموسط وتصويت البرلمان الالماني على مشاركة الجيش الالماني في المناطق

الحارة ضمن فرق الخوذ الزرقاء ( وللعلم فقد اتخذت اليابان نفس الخطوة ) والمحـــاولات

لتوحيد اوروبا تحت قيادة المانيا الكبرى وللعلم ايضا فقد عقد في مايس 1951 في مالمو

في السويد مؤتمر للقوميات الاوروبية شارك فيه من المانيا اوتو شتراوس من حزب دوتشه

رايش وارثرود ايرهـارد احـد قادة الاس اس متخصص في مكافحـة حـرب العصـابات ومـن

بريطانيا قيادات قمصان السود ومن ايطاليا مولمينتو سوسيال ايطاليانو( أي الحركة الاشراكية

الايطالية ) ومن اسبانيــــا الفلانجا وطالب المجتمعون منذ ذلك الوقت بتاسيس اوروبا الكبرى

المستقلة والبحث عن الطريق الثالث بين الراسماليـة والشيوعيـة وما زال رجــــال الاس اس

القدامى يتبنون هذه الاطروحات ( المصدر مجلة الانباء المناهضة للفاشية الصادرة في برلين

العدد 18 ماية / ايار 1992 تحت عنوان اليمين الجديد )

ونحن نسال الى اين تتجه المانيا الكبرى ) وهل يعيد التاريخ نفسه

ان النزعة العسكرتارية والتوسعية الانتقامية لالمانيا الكبرى تشكل مصدر خوف حقيقي وخطرا

على شعوب العالــــم الامر الذي ينبغي اخذه في الحسبان بكل جدية من قبل القـوى التقدمية

والمحبة للسلام على الارض .

 

لاسماء اسطع من صبح يسقط فيه القتلة

ولاسلام على الارض ان غفرنا للجلادين لاللحرب لاللفاشية

( بريخت )

 

***********

 

 

الجريمة الفاشية تتواصل في المانيا

هل تواجد اليوم حالة تصاعد الجنون الالماني الذي طالما تسبب في قتل وابادة الملايين من

البشر خلال حربين عالميين ؟ هكذا تطرح البشرية اليوم سؤالها وتعبر عن قلقهــــا حول ما

يدور في المانيا بشكل هادىء ومنظم

 

ــــــــــــــــــــــــ

 

فالاجابة على هذا السؤال يجب البحث وتقصي الحقائق من مختلف المصادر الخيرية سواءا

المحافظة او المستقلة او اليسارية الشيوعية .

 

ان الوسائل الدوغمائية التي تمارسها الاحزاب الحاكمة والاشتراكيين الديمقراطيين من خلال

ذرف الدموع التماسيح على الضحايا ومنع ... ثلاثة تنضيمات فاشية عن العمل الرسمي او

تنظيم مسيرات الشموع لاخفاء هول الجرائم .

واسعة جبهة الجماهير في تنفيذها بشكل مباشر او غير مباشر لم يكتب لها النجاح ,

 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بسبب اخداس الادلة والمواقف العملية التي مارسها هؤلاء ضد اللاجئين والقوى الاجتماعية

المختلفة والاقليات ك( سنتي روما ) او اليهود . ان ممثلي هؤلاء الاحزاب قد وقفوا بشكل

واضح الى جانب العنف الفاشي المنظم في مختلف المدن الالمانية فقد صرح وزير الداخلية

المدعو (زاينرس ) لما يلي : وبسبب الضغط غير القابل للجدل من قبـل اللاجئين .... على

مكان مدينة روستواك فان حقد المواطنين وغضبهم .. امرا مفهوما .

1 ان رئيس الجمهورية الالمانية ( ديتسيكر ) الذي كان ضابطا في الجيش النازي ـ طالب

اللاجئين بوجوب احترام العادات والتقاليد الالمانية ، كما ويجب عليهم محاولة تكييف مـــع

ذلك .

2 وعبر السيد ( ايكلهولم ) رئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي ايضا عن تفهمه لبعض

الغضب حول تصرفات اللاجئين .

3 اما وزير الشؤون الاجتماعية ( اهاينه مان ) فقد صرح بان الجرائم التي حدثت في

روستوك والمدن الاخرى كان سببها سنتي وروما - الغجر - هؤلاء هم سمموا الاجواء

4 وان زير الخارجية ( كينكل ) اعتذر برياء علما حدث وعبر عن قلقه لانه يمكن ان

تؤدي هذه الاعمال تؤدي الى الاضرار بالصادرات ... وصرح ( كول ) بما يلي ان هذه

الاعمال تؤدي الى الاساءت لسمعتنا في الخارج ...

 

ماذا كانت النتيجة ؟

تعتبر القوانين المذكورة وبمباركة ودعم الحزب الاشتراكي الديمقراطي ( اس بي دي )

والطرد المستمر للمئات من اللاجئين الى بلدانهم وغض النظر عن مصير هؤلاء مع سبق

الاصرار، اسكان الالاف من اللاجئين في معسكرات الجيش والبنايات القديمة وسط الغابات

البعيدة عن مراكز المدن وتطويقهم بالاسلاك اشائكة ، فمثلا في مقاطعة/ ابادن فيرتم بيروك

تمكن حـزب الجمهـوريين الفاشي من الحصول على 15 . / . من الاصوات في هــذه

المقاطعة قاموا باسكان 250 لاجئا في احدى المراكز العسكرية للناتو حيث لاتتوفر لهم

حتى وسائل النقل ويبعـد هذا المعسكر 4 كم عن اقرب مدينة ونفس هذه الحالة حدثت

في ( اوعزن دورف )

 

5- ويطالب وزير العمل والمساعدات الاجتماعية في مقاطعة ( بايرن - كيرهارد - كليكة )

ب تقليل المساعدات الاجتماعية الممنوحة للاجئين بنسبة 20 ./ .

 

6- وان طالبي اللجوء في مدينة ميونخ من الذين تم حصولهم على عقود العمل وحق

السكن لدى هـذه المعامل منعوا من الخروج من قبل ادارة معسكراتهم

 

7 - كما وترفض هذه الدوائر تقديم موافقات العمل للاجئين العرب والمونتنيكرين .

 

8 ولتطويق حق اللجوء بشكل اكبر يعمل محافظ مدينة شتوتكارت ( رومل ) من حزب

( سي دي ال ) من اجل تان لأيتمكن اللاجئون الذين ترفض طلبات لجوئهم باتجاه طرق

القانونية لاستئناف قضاياهم ، كما يعمل وزير المالية ( فايكل سي اس او ) لاصدار قانون

لتغير الغرض .

 

9 ومؤازة مطالب الفاشيين في طرد اللاجئين قام رئيس مجلس بلدية ( ايركاوفد ) اعلن

حزب ( اس بي دي ) بايقاف مركبة تحمل اللاجئين ورفض دخولهم المدينة. وفي المجالات

القانونية يتم دعم الفاشيينمن خلال اصدار احكام مجحفة جدا بالمقارنة الى الجرائم التي

يقترفونها ، فقد حكمت محكمة الدولة في مدينة التركية بالسجن لمدة سنة وعشرة اشهر

مع وقف التنفيذ .

10 وحكم في مدينة ( رانتكن ) على أربعة فاشيين بالسجن لمدة 6 اشهر لالقائهم قنابل

حارقة على احد مراكز اللاجئين في الشهر 10/ 1991 .

 

11 ان العداء لليهود جزء لاستجزء من الجرائم ففي يولي قا الفاشيون بتخريب احدى

المقابر اليهودية ورسموا على جدرانها الصليب المعكوف او كتبوا ايها اليهودي .. مت .

حول هذه العملية سكتت الاجهزة الامنية والادارية ولم تعتبر كمعادات للسامية .

 

12 وحدثت تغير العمليـة في شارع انال كيرشة في ميونخ .. ) وفي مدينة كونتكـن )

اذ قام أربعة من المنتمين الى الجمعيات الرجعيـة ( بورشنشافت ) الطلابية بتشويه نصب

للضحايا اليهود في عهد هتلر وهناك العشرات من المقابر المشوهة من قبل الفاشيين ،كما

لقد رفض رئيس المجلس المركزي اليهودي في المانيا القاء كلمة في يوم 1/ نوفمبر

المظاهرة التي نظمت في برلين .

 

13 رغم ان هذا الرجل ليس بيساري . ن نصيب ال ( سنتي روما ) أي الغجر ليس باقل

عما يحدث ضد الأجانب واليهود فمنذ 1/11/1992 تم طرد اكثر من 000 50 منهم .

 

14 وقد قامت الشرطة في مدينة ( مونستر في اواسط اكوسطس بظري عائلتين ومن ثم

تفسيرهم .

 

15 وفي كتاب التعليم السياسي الصادر عن المركز الرئيسي في مدينة شتوتغارد لم

يشر ولم يعترف بالابادة الجماعية التي تعرض لها الغجر في العهد النازي .

 

16 - ولتبرير هــذه الممارسات وتعزيزها تطبــل جريـدة ( فرانكفورد الكماينة ) التاريـخ

27 / 8/ 1992 تقريرا تتدعي فيه ان ( روما وسنتي مجرمان ) ونشرت جريـدة ادي

ويلت الواسعة الانتشار والمعروفة برجعيتهـا خبرا بالشكل التالي الغجر يهجمــون على

جيرانهم الالمان وكتبت جريدة ( فرانكفورته روندشاو ) بتاريخ 5/9/1992 بخط عريض

مقاطعة نيدر اكسن تواجد المتسولين من روما .

 

وهناك ملاحقات منظمة للمناخضين للفاشية من قبل الشرطة حيث تم تفتيس دور العديد

منهم وبشكل منظم .. ففي 10/11 / 1992 قانت بتفتيش دار احد المناهضين للفاشية

في ( اويلتسن ) الغربية من مدينة ( كونتكن ) واعتقل المناهض ( ميشائيل فيرز ) اثنـاء

وقوفه خلف طاولة الكتب في شارع( باريسيه بلانس ) في ميونخ ايضا وبحجة البحث

عن احد المصورين العاملين في صحـافة المناهضة ، قامت بتغير مقر احدى منضمات

التضامن مع العالم الثالث ( مديكو انترناسيونال ) في فرانكفورت يوم 25/ 11 وتغييب

وتغيب مركز ابناء الشعوب الحرة في مدينة ( كولون التاريخ 24 /11 من قبل الشرطة

السياسية .

 

ان قائمة جرائم الفاشية طويلة حيث تتصاعد بوتائر مختلفة . فمن يكون الضحية في

اللحضة التالية ؟؟؟ .

 

لقــــد كانت الضحية التالية الشاب ( سيليفيو مايير ) الذي اغتيــــل على ايدي الفرق

الفاشية في 21 / 11 / 1992 في احدى محطات القطارات الداخلية في برلين وتلتهــا

في ليلة 22 23 /11 / 1992 حرق طفلين وامهم ( ناهيد ارسلان ، ويلير ارسلان

وايشه يلماز ) في وسط مدينة ( مولن ) في هجوم للفاشيين بالقنابل الحارقة علــــى

بيوتهم .

 

18 وفي ليلة 24 / 11 / 1992 اعتقـل البوليس الالماني اليهـود الفرنسيين الذين

جاؤوا الى مدينة روستوك للتعبير عن احتجاجهم ضد جرائم الفاشيين .

 

19 والتي كانت مدبرة مع وزارة الداخلية هناك ، وقتل المواطن ( مصطفى ديميرال

البالغ من العمر 56 عاما يوم 9/3/ 1993 في مدينة ( مولها يم ) .

 

20 كما طرد 53 مواطنا من الغجر الى يوغوسلافيا في يم 20/ 1 / 1992

 

21 وقد ادى ارهاب المحاكم والبوليس الالماني ضد المناهض للفاشية الرفيــــــق

( كيرهارد بوكلايس ) البالغ من العمر 67 عاما الى موته .

 

22 ولكن هل وقف الشيوعيين وقوى اليسار الثوري والنقابات والحركات النسائية

المستقلة والحركة الطلابية في المانيا مكتوفي الايدي في وجه هذه الجرائم ؟.

 

للاجابة على هذا السؤال هو كلا .

الهجمة الشرسة للراسماليــــة الالمانية واداتهــا الحكومة والاحزاب الفاشية وفرقهم

الارهابية ولم تمر الجريمة بدون مقاومة واحتجاج في جميع المدن الالمانية ، ففي

مظاهرة 1/11/1992 في بون 300000 مناهض للفاشية والعنصرية ، وتمكنوا من

مهاجمة رئيس الجمهورية بالطماطم والحجارة والبيض ونشرت الصحافة العالميـــة

صورته ، عابسا وعلى يافته بقايا البض ، كما ورفعوا شعاراتهـم ك عاش التضامن

الاممي ، ايتكهولم ، كول ، فايتسكه انتم كلاب كوبلز الذين تقومون بالتحريض ضد

الأجانب " الراسمالية تقف خلف الفاسية والعنصرية . ونحن نقاتلهم بالروح الأممية

كول فوكل فاينسكه انتم منافقين عنصريين انتم تقومون بحرق الأجانب عامدين .

 

23 وفي 14 / 11 / 1992 تظاهر في مدينة بون اكثر من 100000 ضد الفاشية

وتغيير قانون حق اللجوء في المانيا وكانت القوى الثــورية اليسارية والشيوعيين

يعبرون عن موافقتهم بالبيانات واللافتات التي كتب عليها ( السرطان الرمادي يحرق

جلد هذه الدولة " لتسقط الإمبريالية والفاشية " الكادحون الأجانب والالمان يشكلون

جبهة نضاتلية واحدة " لتفتح الحدود للجميع .. حق البقاء للجميع " الاشتركيــــــة

اوالبربرية " .

 

كما تظاهر في كولون ( 15000 الى 20000 ) شخص في 9/ 11 / 1992 معبرين

عن تضامنهـم مع الأجانب وفي مساء نفس اليـــوم تنضم مهرجانات ضد الفاشية

والعنصرية شارك فيها مئة الف انسان وفي مدينة ( بيلة فيلد ) تضاهر اكثر من

من 20000 مناهض للجريمة الفاشية ، ومطالبين حماية اللاجئين والدفاع عنهم .

 

24 - وعندما اراد الفاشيون تنظيم تظاهرة في مدينة (وينساييد ل ) في ذكرى موت

موت نائب هتلر ( ريدولف هيس ) في 15/ 1992 قام المناهضون بتنظيم مظاهــرة

معادية لهم شارك فيها 2500 شخص ولعبت النقابات العمالية دورا طليعيا فــــي

النضال ضد العــــداء للاجانب وضد الفاشية ، وقد قامت سكرتارية نقابة عمـــال

الصحافة والنشر وسكرتارية نقابة مفوبة ضد جرائم الفاشيين في مدينة (روستوك)

وانتقدوا فيها دور الحزب الاشتراكي الديمقراطي .

 

25 ونفس الشيء بالنسبة لنقابة عمال الصناعات الحديدية سوف تقوم باستعمال

كل وسائلها المتاحة وبمناسبة مرور 60 عاما على مجىء الفاشية الى الحكم في

المانيا نزلت الاوساط العمالية واليسار الثـوري الى الشارع ، متظاهرين ضد القوى

الفاشية ففي مدينة ( شتوتكارت ) تظاهر 3000 مناهض وشارك فيها رئيس نقـابة

العمال والناطق الرسمي باسم ضحايا معسكر الاعتقال النسائي في ( رانفيتسبورك )

( كريراد ميلر ) كما خرجت الملايين في مسيرات الشموع ) ضد العنصرية . فمثلا

في مدينة هامبورك تظاهر 300000 مواطن وحدث نفس الشيء في جميع مدن

وقرى المانيا ، كما وبمبادرة من تنظيم ( فدراتسون اتحــاد العمــــال والعاملات

الديمقراطيين من تركيا / المانيا ستراسبورغ ) مقر البرلمان الاوروبي ، شاركت فيها

اكثر 30000 ) عامل وعاملة ودعمت هذه المبـادرة من قبل 200 حزب ومنظمة

المانية واجنبية .

 

26 وفي 20/3/1993 والشيوعييـن ضد مركز الارهــــــــــاب الفاشي في قرية

( اديلي بسين) .

 

27 ولم تكن التظاهرات الوسيلة الوحيــــدة في هذا النضال ، فقــد رافقت هــذه

التظاهرات نشاطات ذات طابع عسكري كالهجوم على اوكار الفاشيين وملاحقتهــم

وضربهــــم الى درجة لم يتمكنوا من النزول الى الشارع ، كم وهوجمت مقرات

الاحزاب الحاكمة ( ويترايرستادت ) من قبل الجيش الاحمر الالماني هو ان هـــذا

السجن المتطور كان احـد المراكز التي كانت تجمـع فيهــا اللاجئين لطردهــم الى

بلدانهم جدا كان احد المراكز التي كانت تجمع فيها اللاجئين لطردهم الى

بلدانهم وان بعضا من شعاراتهم كانت ( الحرية للسجناء السياسيين ) في العالـــم .

من اجل الغاء الزنزانات الانفرادية )

 

28 - ا ن النضام الامبريالي الالماني اسوة بالامبرياليات الاخر فـي العالـــم يعيش

ازمة خانقة بحيث انها انستها فرحتهـا ورقصاتهــا ل ( موت الاشتراكية ) وعدم

موضوعية الشيوعية وابدية نضامها هو ، وان تطور الحركة الفاشية في المانيـــا

هو احــد أهــداف الراسماليين الالمان ونمط انتـاجه وفوضاه التي تتبـــع الحروب

الدموية والوجـه الحقير للبطالة الالمانية التي تعتبر اكثر من مسالة فقدان العمـــل

وازمة السكن والاغتراب واضطهاد المراءة وتحقيرها وارسالها صبيات صغار الى

المباغي واستغلال الطبقة العاملة بكل وسائلها المشاعة .

 

هذه الجوانب تشكل هول ارهاب نظامها التي تطبل ( بالديمقراطية وحقوق الانسان)

الكاذبة بحق الانسانية والتي تلغي حقها في الحياة .

 

الجريمة متواصلة وكالسابق ، لكن اجهزة الاعـلام اصبحت شبه خرساء باستثناء

الاعلام اليساري ، وان الاعلام العالمي لايهمها قراءة هذه الاعلام البديل في وقت

تشق المانيا طريقها نحو الكارثة الرهيبة ، وليست مبالغة ان فلت للاعـلام الاخرى

حول هذه التطوراة . وقد نشرت ( جريدة برلين ) في عددها في 10/3/1993 خبر

اعتداء البوليس على السجناء الأجانب ، مع سبهم ب ( ايها اليهود الخنزير ) وحدثت

حالات ضرب للاجانب على الشوارع بدون سبب ( وفي ميونخ او برزيندلنك هاجم

الفاشيون احدى مراكز اللاجئين وقد نجا الساكنون بسلام وقد نجـا ، وادى الهجوم

الى اضرار مادية تقدر ب( 221000 الف مارك ) ( عن جريدة الجنوب في 6/3/93

وفي مدينة ( نوردة شتات ) الغربية من هامبورك ( احرقوا روضة للاطفال لان اطفال

الأجانب يتعلمون فيها ، وحدثت عملية ( اشعال نار ) اخرى في مدينة ( كلاتن باخ )

( نفس المصدر ) وللمرة الثانية قام المجرمون في مدينة كوتبوس بتشويه تمثـــال

لذكرى الانتصار السوفيتي ( جريدة ( تي أي زيت ) في 18 / 3 / 1993 وفي برلين

راينكن دورف قام نازيين يطعن رجل انغولي 1/1 عام بسكاكين واصيب على اثرها

بجروح خطيرة ( جريدة فيلت ) 27/ 3 /1993 وعرضت برؤنامج ( بانوراما القاءات

واحاديث مع اعضاء المنتمين الى جهاز ( اس اس ) الالماني في لتوانيا اثناء الحرب

العالميـــة وانهم يحملون وما يزالوا على راتب شهري قدره ( 100 300 مارك

من قبل مديرية الخدمات العسكرية وان هنالك ( 12000 الف ) من اعضاء هــذا

الجهــاز وفي نفس الوقت في الحكومة الالمانية دفع مساعدات لضحايا الحرب النازية

كشاهد للبرنامج ونشرت في مختلف الجرائــــــد الالمانيـــــــة ومنهــا جريـدة برلين

في 30 / 3/3 199 وفي 17 / 4/ 1993 احتفـــل 350 من الفاشيين في مدينـة

ماينز كوبرن هايم في الحديقة العائدة للعائدين الفاشيين ( كورث وكيزلاند ) بمناسبة

يوم ولادة هتلر والذي شارك فيها فاشيين من كرواتيا والدنمــــارك ومؤدين التحية

الهتلرية وبحماية الشرطة الالمانية وقد تظاهر اكثر من 2000 مناهض للفاشية ضد

هذه الاعتقالات ( عن الانباء المناهضة للفاشية العدد 9 / 22 /4 / 1993 .

 

وان الملايين من اللاجئين والعمـــــال الأجانب يتعرضون يوميـا لهذا الشكل او ذاك

الـى اعتــداءات مباشرة وغيـر مباشرة مـن قبــل الفاشيين والعنصرييـن الالمان ان

الاوضاع ا لحالية للاقتصاد الالماني هو نذير شؤم للايام القادمة فهنالك مئات الالاف

من العاملات والعمــال الذين ينتظرون الطرد الجماعي من العمل ومئـات الالاف من

وبالغاء عقود العمل من جانب واحد ولاول مرة يشارك الجيش الالماني في العمليات

العسكرية خارج نطاق المانيا والناتو رسميا وذلك في المشاركة العسكرية في ماساة

يوغوسلافيا فقد شملت الدعوة للمشاركة الحربية كل من الحزب الديمقراطي المسيحي

والحـزب الاشتراكي الديمقراطي ويعيش اعضـاء حزب الخضر في هامبـورك والكثيـر

من المنضمات النسائيــة واحد الجمعيـــات التي تدعي الدفاع عـن حقـــوق الشعوب

المضطهدة الذين ينطرون الاطروحات القوميين الثـــوريين ( جماعة اوتوشتراسة )

الفاشية سوية مع الفاشيين الكرواتيين ، ومن جهة اخرى تحتمل ومن جهة اخرى

تحتمل الحكومة الالمانية ساكني المانيا بالمزيد من الضرائب .

 

واعلن وزير الداخلية الالمانيـة ( رودولف اس ) في بداية الشهر الرابع ان الهجمات

المعادية للاجانب قد انخفضت منذ اواخر الشهر الحادي عشر 92 ، ولكن الحقـائق

اليوميـة تقــول شيئا اخر وغير ذلك ، فالهجمــات المستمرة يوميـــــا على مراكز

اللاجئين الأجانب عموما .

 

وحين استفسر ممثـل حزب الديمقراطيين الاشتراكيين ( بي دي اس ) في البرلمان

من وزير الداخلية حول اعمـال اليمين المتطرف للاشهر 12 / 92 والشهر الاول

والثاني 93 اجاب الوزير " ليس الوزارة الداخليـة علــم بحـالات القتــــل والحرق

والجرح " ان هذا الوزير سليل كوبلن يكذب الان قائمة جرائم الفاشيين قـد اصبحت

اكثر طولا ، ففي 26 / 12 / 1992 كاد ان يؤدي الهجوم على العامل ( برونو كابي)

البالغ من العمر 57 عاما في مدينة (سيكين ) الى فقدان نضره والاعتداء علـــــى

البستاني ( كارل سيدمون ) 45 عاما في مدينة ( ارن شتات ) في يوم 15/ 11/ 93

وإصابة ( مبكة نسيرته في هويرس فيدة بجروح خطيرة ، وان السيد زايترس

رودولف يقع بنفسه في فخ اكاذيبه الجوفاء حين يعترف وبشكل اخر حين يقــول

" يمكن وصف هــذه الحالات بانهـــا عفوية على اكثـر تقدير وكون ان الفاعليــن

مجرمين عاديين " لم يتفوه ولم يصرح مسؤول ا لماني واحد كون هـــذه الجرائم

جرائم منظمة للفرق الفاشية بل يصفونه دائما ب اضطرابات صبيانية " وينتسى هذا

الوزير عامدا ظاهرة التدريبــات العسكرية للفرق الفاشية التي اتسعت بشكل رهيب

وذلـك فجـزء من الاستعــدادات لتنفيــذ جـرائم اكثر تنضيمــا واتساعا ضد الأجانب

والشيوعيـات والشيوعيين وقوى اليسار الاخرى والمعوقيـن ، ففي مدينة هامبورك

احرق الفاشيون احد مراكز اللاجئين الذي يسكنه (30) انسانا لاسباب غير معروفة

( لاحظوا هذا الاسلوب في تقديم الخبر ) ان الجريمة مسجلة ضد مجهول ( جريدة

تي أي زيد ) 27 / 4 / 1993 صفحة 2 ) ويطرد يوميا 100 150 لاجئا رومانيا

حيث تقوم شرطة " حماية الحدود " باعتقالهم فورا وفي حالات كثيرة يقودونهــم

الى المطار ( شيوني فايلد ) فحتى يوم 31/3/1993 طرد اكثر من 9200 مواطن

ان هذه الحالة لها ايضا ابعاد خطيرة فيمـــا اذا نظرنا الى ممارسات الحكم النازي

الذي قتل وطرد اكثر من 500000 ( نصف المليون ) من شعوب روما وسنتي الغجر

وهكذا نرى ان الحكومة الالمانية مصممة على مواصلة نهج النازية والارتقاء الى

دولة الطرد الكبرى على صعيد اوروبا ( عن البيان الصادر عن المنظمات شيوعية

ويسارية كثيرة ضد موجات الطرد في 28/4/1993 .

 

البرلمان في الايام القادمة ( باختصار مجلة انترم الصادرة في برلين في 2/4/ 93

عدد 237

 

وقد قامت رئيسة البرلمان ( ريتا سويسموث ) بقطع التلفون عن مرشح المستقلين

( اولسة يش بريغن ) ومن ممثلي حزب الخضر في البرلمان وذلك لنشرهم الأرقام

التلفونات كمراكز للتنظيــــم المشترك للتظاهرات ضد القوانين الجـديـدة ضد الأجانب

( جريدة تي زيد في 27 /4 /1993 .

 

وفي حينها أعلنت الحكومة عن قرار يمنع ثلاثة احزاب فاشية وهو :

1 الجبهة القومية ( ان اف ) في 27 / 11 / 1997 .

2 البديل الالماني ( دي ئا ) في 10/ 12 / 1992 .

3 الهجوم الالماني ( ان او ) .

ان هذا السيناريو لم يكتب له النجاح وذلك لان وزارة الداخلية انذرت هذه المنضمات

الفاشية العسكرية بقرار المنع وذلك لكي يتمكنوا من سحب ماليتهم في البنوك واخفاء

اسلحتهم واعلامهم ومن جهة اخرى واصلت هذه التنضيمات نشاطاتها المجرمة وبنفس

وبنفس تركيبها القيادي والقاعدي والافكار حيث يسمون انفسهم .

(Foerderwkerk Minelddeutsche jugend) (Foerderkreis jungs Deutschland Foerderkreis Freisdeutsche )

 

ووجه زعيم ( اس اف ) ماينهود شويتبورن رسالة الى اعضاء تنظيمه بالشكل التالي

ايها المناظلون لان نضالنا سيستمر ... وبعد شهر من ذلك قال ان ما قمنا به حتى

الان كان فقط تدريبات ، الان يبدا عملنا الجدي " !

 

ورفع( أربنة ماوريتس ) شعاره " ان المانيا تحتاج الان الى الافعال وليس الى الكلمات

الضائعة " وان هذه المنظمات مشغولة هذه الايام بتنظيم ( مؤتمر المؤرخين للفترة ما

بين 17 حتى 22/5/1993 تحت شعار " لنقف اكاذيب ما يسمى بمعسكرات الموت

وشعار " المانيا هل تدفع الى لابد " ووجهوا دعوات الى نازيين قدماء ك (نيس شر

ستوفرسن ) الذي يعيش في الدنمارك و ( دافيد ايرفين ) من بريطانيا والفاشي الفرنسي

( روبرت فاوريسسون ) والمجرم الفاشي الالماني الكندي ( ابريست تسويندر ) .

 

ان الدول الإمبريالية وبما فيها الإمبريالية الالمانيــة ، يوعدون شعوب الارض بتحقيق

الديمقراطية والسلام والعدالة الاجتماعية واصلاح البيئة ولكن ما تعنيه في الواقع اليومي

هو العكس تماما ، حيث يعززون العنصرية والبطالة والفقر والحرب للملايين ويحبـون

الفاشية ويحطمون البيئة .

 

وقبل التطرق الى مجزرة ( رولكسن ) لابد من النظر الى نماذج من مجازر وعمليـات

منظمة اخرى خلال هذه الفترة ، ففي مدينة روستوك وفي اماكن مشابهة لهذه الهجمات

ومنها :

1 في 4/ 5 هاجم من الفاشيين مركز للشباب واخر للنساء ، واللواتي تمكن من الفرار

باطفالهن ولم تحرك الشرطة ساكنا ( باختصار عن جريدة( تي أي اس ) في 6/5/1993

2- في مدينة برلين نفذ هجوم بالقنابل الحارقة على بيوت اللاجانب ادى الى جرح اثنين

وخسارة مادية قدرت ب 500000 نصف مليون مارك ( جريدة فيلت وبيلد في 8/5/93

3 في مدينة ( كويورك ) ادى الهجوم بالقنابل الحارقة على للاجانب الى مصرع شخص

واحد وجرح 14 اخرين وقد كانت الضحية هذه المرة مواطنا المانيا ولم يتطرق الاعلام

الى هذه الجريمة في وقتها وقد نشرت الخبر جريدت ( فرانكفورت روندشاو في عددها

الصادر 29/5/1993 أي بعد اكثر من اسبوع .

4- في مدينة ( اريكمارينكن لاينتس ) جرح مواطن يوغوسلافي بسبب اطلاق رصاص

من قبل مجهولين عليه ( تي أي زيد ) في 26/5/1993 .

5- في 25 /5 قام مجهول بطعن شابة روسية تبلغ 17 عاما بالسكين وان حياتهـا في

خطر نشر الخبر في 27 /5 و 3/5 .

 

ونشرة جريدة ( فرنكفورت روندشاتو ) في 17 /5/ 1993 خبر حرق ثلاثة اطفـــال في

احد مراكز اللاجئين في مدينة ( هيبن هايم ) وصرح البوليس ( بعدم وجود اثر لهجوم

معين من قبل مجهولين ).

 

وبعد يومين من صدور القرار العنصري ضد حـق اللجـوء الـذي يعتبـر مـن المطاليب

الرئيسية للاحزاب والمنظمات الفاشية ( المانيا للالمان ... ايها الاجنبي اخرج )

 

مراسم ( رولنكن ) كالاثير عبر وسائل الاعلام العالمي ( احراق امراتين وثلاثة اطفــــال

وجرح ثلاثة اطفال اخرين في هجوم شنه القوى الفاشية على بيوت تسكنها عوائل من

تركيا ) وان الشرطة كعادنها اعتبرت الجناة صبيان متهورين ويسمون هؤلاء الاوباش

وفي اقصى الحالات بيمين متطرف غاضين النظر عامدين عن كون هـذه العمليات هـي

عمليات منظمة تقوم بها احزاب ومنظمات فاشية لها برامجها واعلامهـا ونوابهــا في

البرلمان الالماني .

 

وبعد احدى عشرة يوما من هذه الجريمة عمت في مختلف مدن المانيا هجمات عنصرية

بالقنابل الحارقة على بيوت ومحلات الأجانب ادت الى اصابة السكان بجروح خطيرة و

تسمم ايضا .

 

وقد عمت المظاهرات واعمــــال العنف مختلف مدن المانيــا ضد هــذه الجرائـم ورفعت

شعارات وندائات مـن جانب القـوى المناهظة للفاشية للرد بالعنف على احـزاب ومقرات

وكوادر هذه المنظمات بالاضافة الى المطالبة المستمرة تمنعهم من النشاطات العلنية.

 

ازاء هذه التطورات الخطيرة التي لايمكن في المـدى المنظور ايقافهـا ولا يسعنا ولا ان

يوجه نـداء الى العالــم الاخرس بالنظر جديا الى الاوضاع والقيـام بحملة وبمختلف

لوسائل منها تنظيم التظاهرات امام سفاراتهم وقنصلياتهم ومقاطعة المنتجات الالمانيـــة

وتوجيه رسائل احتجاجية كخطوة اولية على درب تعزيز النظال المناهظ للفاشية في

المانيا درء خطر عودة الفاشية الى الحكم ثانيتا .

 

ان الإمبريالية العالمية وبما فيها الإمبريالية الالمانية يوعدون شعوب العلم بالديمقراطية

وحقـوق الانسان والدفاع عـن البيئة.. . الـخ فـي الحقيقـة يسببون الحـروب والمجـاعـة

والعنصرية والفاشية المجرمة !! .

 

صحف فاشية جديدة

1 - عن جريدة ( تي ئا زيد ) اليوميـة الصادرة في برليـن ليوم 13 / 6 / 1993 قتل

مواطنا كرديا 41 عاما في يوم 17/6/ في مدينة (دويلمان ) طعنا بالسكاكين .

 

2 هجوم على مركز اللاجئين في قرية ( ارايردورف ) القريبة من مدينة ( كيل) بالقنابل

الحارقة في يوم 19/6/ 1993 ادى ذلك الى جرح اثنين من من الساكنين .

3 وفي مدينة ( روسلس هايم ) هاجم مجهولون بالقنابل الحارقة احدى مراكز اللاجئين

وادى الحادث الى اصابة المبنى باضرار مادية تقدر ب( 100000 مارك ) وتتهم اوساط

المناهضين للفاشية ضلوع رئيس بلدية المدينة ( عن الحزب الاشتركي الديمقراطي ) في

هذا الهجوم .

4 ونشرة جريدة ( فرانكفورت روندشاو ) يوم 21 / 6/1993 الخبر التالي :

في برلين هاجم الفاشيون احـد المطاعم العائدة لمواطن كردي وادى هـذا الحادث الى

الى اشعال النار وامتداد لهيبها الى طبقات اخرى من المبنى ، وادى الى احتراق امراءة

وطفل المان ، وقـد قام الحماة قبـل هـذه الجريمـة بايام برسم الصليب المعكــوف على

جدران المطعم .

ملاحظة: ان تكرار بعض الاراء لها علاقة بالفترة التي كتبت فيها المقالة .

 

المصادر

1 جريدة ( تي ئا زيد ) في 29 / 1 / 1992 .

2- فرانكفورير الجي " في 7 / 9 / 1992 .

3 جريدت ( تي ئا زيد ) في 25/ 8/ 1992 .

4 - مجلة( دير شبيكل ) العدد 27 / 1992 .

5- جريدة ( سوئيد زيتونك ) في 22/ 6/ 1992 .

6 نفس المصدر في 28 / 6 / 1992 .

7 نفس المصدر في 28/6/ 1992 .

8 جريدت( فرنكفورت روندشاو) في 4/9/1992 .

9 نفس المصدر في 25/8/ 1992 .

10 نفس المصدر في 13/6/1992 .

11 نفس المصدر في 3/9/1992 .

12 جريدة ( سوئيد زيتونك ) في 6 /5 / 1992 .

13 عن مجلة ( فيكن ذبور ) عدد 4.

14- نفس المصدر في 20/8/ 1992

15 نفس المصدر في 24 / 7/ 1992 .

16 عن نشرة عوائل السجناء السياسيين العدد 107 .

17 من بيان الحزب الشيوعي التركي ( م ، ل ) البلاشفة في 1/ 12/1992 .

18 عن مجلة( بولشفيك بارتيزان ) العدد 25/ 1992 .

19 جريدة الانباء السياسية العدد 7 / 1993 .

20 نشرة الانباء المناهظة للفاشية العدد 18/ 1992 الصفحة 10 .

21 نشرة عوائل السجناء السياسيين في 25 / 3 / 1993 .

22 نشرة ( ضد التيار ) العدد 11/ 1992 .

23 نشرة الانباء المناهظة للفاشية في 20/ 11 / 1992 العدد 24 .

24 مجلة بولشفيك بارتيزان العدد 25 / 1992 .

25 نشرة الانباء المناهظة للفاشية العدد 24 / 1992 صفحة 3 .

26 جريدة الشفق الاحمر العدد 11 / 1992 _ 2 صفحة 17 .
27 خبر المظاهرة ماخوذة من نشرة ( كوتنكنة دورك زاخة ) العدد 100 في 26 / 3/1993 .

28 من نص بيان الجيش الاحمر الالماني المنشور في 30 /3 / 1993 .