وزارة الخارجية الكندية تضع إسم إسرائيل والولايات المتحدة على قائمة الدول التي تمارس التعذيب

2008 / 10 / 15
وضعت وزارة الخارجية الكندية الولايات المتحدة وإسرائيل على قائمة الدول التي يجري مراقبتها لأن السجناء في هاتين الدولتين يتعرضون لخطر التعذيب ، وإضفاء صبغة التعذيب على بعض وسائل الاستجواب التي تنتهجها الولايات المتحدة، وذلك طبقا لوثيقة حصلت عليها وكالة أنباء رويترز الخميس.

وقالت صحيفة هآرتس في عددها الصادر الخميس إنه من المرجح أن يسبب هذا الكشف بعض الحرج لحكومة الأقلية للمحافظين في كندا والتي تعتبر حليفا قويا للولايات المتحدة وإسرائيل. إلا أن الدولتين نفتا السماح بممارسة التعذيب في سجونهما.

والوثيقة التي تعتبر جزءا من حصة تدريب حول الإلمام بالتعذيب مخصصة للدبلوماسيين قد تم تقديمها بطريق الخطأ إلى منظمة العفو الدولية فرع كندا كجزء من قضية مطروحة أمام المحاكم ضد حكومة أتوا حول حقوق المنظمة في التعرف على المعاملة التي يلقاها المعتقلون في أفغانستان.

وقد صرح الأمين العام لمنظمة العفو الدولية ألكس نيف لوكالة أنباء رويترز بأن منظمته تملك إثباتات واضحة لسؤ المعاملة في السجون الأميركية والإسرائيلية.

ومن بين الدول الأخرى التي تتضمنها القائمة سوريا والصين وإيران وأفغانستان والمكسيك والمملكة العربية السعودية

نقلا عن موقع الحوار المتمدن