تحية ثورية للماويين والماويات العظيمات  في  العراق
الرفاق والرفيقات  النص الذي ارسلناه اليكم  لكم الحق في تطويره وتصحيحه ونشره المسيرة طويلة والثورة حقيقة لكم منا اطيب التحيات  الرفاقية
الرفيق أوحند
 عن  الحركة  الشيوعية  الماوية  المغربية
**********************************************************
البروليتاريا الثورية صانعة الثورة والتاريخ

بالتأكيد فان البروليتاريا  الثورية قائدة الثورة وصانعة الثورة   والتاريخ كما اكدت على  دالك الماركسية اللينينية الماوية والبروليتاريا الثورية المغربية قائدة الثورة المغربية وصانعة الثورة المغربية  والتاريخ المغربي ، هذا الفهم الماركسي هو الذي تناضل ضده اليوم تيارات الحركة التحريفية  في المغرب  .

ايها الرفاق الماويين ايتها الرفيقات الماويات ان اي حركة ثورية شيوعية لاتضع نصب اعينها الطليعة الثورية العمال والفلاحين سترتطم ثم ترطم بجدار من الصخور الصلبة  هدا ما اكد عليه الرفيق العظيم ماو تسي تونغ  .

  ايها الرفاق ايتها الرفيقات ان المتتبع  منا للانتفاضات الجماهيرية  يدرك حقيقة  البروليتاريا والفلاحيين الثوريين  وقوتهما الجبارة العظيمة  في صناعة  التاريخ  ولما تختزنه البروليتاريا المغربية من طاقة خلاقة  ثورية .  ان البروليتاريا هي  الطبقة الثورية التي لاتضاهيها  في ثوريتها طبقة اخرى كما اكد الرفيق لينين على ذالك ،  انها   تشكل الحجر الاساس لاي بناء وفعل ثوري  يريد فعلا دك حصون الرجعية،  ولايبنى خط الجماهير الا في قلب الجماهير العظيمة ( العمال والفلاحين ).

  ايها الرفاق ايتها الرفيقات نحن لنا  في انتفاضة 28 اكتوبر  دروس عظيمة لا تختلف  عن الدروس التي استقيناها من الانتفاضات الاخرى ، وهو كون الجماهير جبارة  وعندما تتكلم  ترتعد الرجعية  والتحريفيين كذلك لقد هبت الجماهير بطريقة لامثيل لها في الانتفاض وقالت انها مستعدة لذهاب الى ابعد مستوى في الكفاح الثوري  نفس الشئ قالته الجماهير في منطقة صفرو  والعديد من المناطق  في المغرب ،  نجد كذلك  على مستوى الحركة الطلابية  انتفاضة مراكش  والعديد من المواقع  وهي  مهمة بالنسبة  للحركة الثورية البروليتاريا المغربية ، لانها تزودها يوميا بمناضلين محترفين  ومسؤولين  كما تاتيها بمرضيات معينة يجب محاربتها ، اما على المستوى الذاتي  هناك نظال نظري  ضاري ضد التحريف والتفسخ  وعناصر الحركة التحريفية مع ملاحظاتنا ، لدخول بعض تيارات الجمود العقا ئدي  بتعاطي عدائي مع  حركة الماويين في المغرب وبتالي تحولهم الى عصابة من المتشردين لا مبادئ لهم ولافعل ثوري لهم  سوى تخبيل الوعي الثوري  الناشئ الرفاق  الماويين والماويات مزيدا من الارتماء في أحضان الجماهير تؤكد  على  نشر الثقافة الثورية  ونشر الديالكتيك المادي في الاشياء لقد حاربوا خرفات الظلاميين  ولا تكتروا لما يقوله التحريفيين والانتقائيين فهم غير قادريين على مجابهة حقائق الثقافة الثورية  ولاعلى مقاومة الديالكتيك المادي الثوري  الذي .  اينما ذهب يحقق انتصارات سريعة وجبارة في الايديولوجيا والسياسة  والاقتصاد والتنظيم  يجب ، التدكير في هذا المستوى الاخير بكل  ابعاده  ان نعرف  ان انتشار التنظيمات الحقيرة هي خاصية في الحركة الشيوعية المغربية وبالتالي هي نسبية   ولعل النقد الدي وجهه الرفاق لاحدى زمرة الحثالات محليا   اثبت مصداقية التحليل الملموس للواقع الملموس وغير نسبيا الواقع الموضوعي وتفكير الناس والرفاق والرفيقات  ، اننا لانفكر ابدا في انشاء حثالات التنظيمات بل نساعد في الثورة عليها ، وعلى الفهم التجريبي الذي يعمل على مطابقة التناقضات وليس التميز بين التناقضات لوضع الحلول  ، ان لكل حركة شيوعية سواء محلية او وطنية  اوعالمية  خصوصياتها وتناقضاتها اذا كان حل التناقض بين النظرية والممارسة يمر عبر النظال النظري والسياسي الضاري  وعبر  نشر الثقافة الثورية  ضد حثالات الفهم  فان الثورة على حثالات التنظيمات التي تنفخ فيها الجرائد الصفراء  يوميا  هذه  التيارات  التي تعبث بالماركسية  ومشاعر البروليتاريا وحركة الثورة الاممية ينبغي  دحضها  بالثورة  الحقيقية  عليها  سواء اجلا اوعاجلا  .
 الرفيق أوحند
 عن  الحركة  الشيوعية  الماوية  المغربية