لا  امان  ولا  حياة  الا  باستئصال  جذور  اناث  كوندليزا  رايس


استهانة تاريخية كبيرة بالفلاح الفقير حينما تغتصب ارضه قسرا ويعامل برداءة معاملة الاقنان
استهانة بالبروليتارية عندما يتم تهميشها من قبل كتلة الاقطاعيين القابعين في شمال العــراق
استهانة للشعب العراقي اذا لايقاوم اناث كوندليزا رايس الطالباني والبرزاني والمالكي والحكيم
وعلاوي والجعفري ، استهانة بالمراءة العراقية لايتم تهميشها فحسب وانما يسوقونهـــا اناث
كوندليزا رايس كعبيدة المطابخ تضرب وتهـــــان وترغم على حجب شعر راسها بقطعة قماش
نهـــــارا ، وادات للتمتع الجنسي على فراش الليل ، كانها من المتلكات الخاصة يفرغون بهـا
شهواتهم برغبة ذكورية تسلطية المراءة التي تخالف اناث كوندليزا رايس تقتـــــل او تحرق
ويقولون لقد انتحرت لاسباب مجهولة .

الامر يختلف عند هؤلاء الذكور الجبناء ، حينما يستقبلون الانثى الامريكية كوندليزا رايس .
ينحنون لها برؤوسهم ويتحولون من رجال ذات هيبة ذكورية تسلطية على امهاتهم وبناتهم
وشقيقاتهم وزوجاتهم وعلى المراءة العراقية الى اناث ، وكوندليزا رايس الى ذكر من ذكورهم
الويل لمن منهم يرفع راسه امام رايس ( عابت هيك ذكور جبناء ) ، يا للخزي والعار كانهم
اناث امام كوندليزا رايس وامام زوجة بوش وكلينتون ، يا للخزي في ليلة وضحــاها انقلبت
ذكوريتهم الى اناث وكوندليزا رايس الى ذكرا من ذكور للاناث التالية : مسعوره البرزاني ،
الطالباني ، المالكي ، الحكيـم ، علاوي ، جعفري ، ربيعي . تأتمر على رؤسهم وتسوقهم كالحمير
لايتجاوز تعقيبهم على ما تنطق به كوندليزا رايس الا نعم ( مسس ) انتي ذكرا ونحن اناثكي
( عابت هيك ذكور ) ذكور ارهابيين على المراءة العراقية ومخانيث واناث امام ذكرهم (مسس)
كوندليزا رايس . ينظرون لها باحترام واجلال كبير كامراءة ذو هيبة وسلطة في النظام الامبريالي
الامريكي وذكرا على البرزانستانيين واصحاب العمامات ، من الذي من اناث كوندليزا رايس قادرا
ان يرفع راسه من من هذه المجموعة الهزيلة لايتسارع في الانحنـــــاء لها حقـا وهي انثى
في امريكا وذكرا على اصحاب العمامات واصحاب الشراويل العريضة القابعين في بغداد واربيل
والسليمانية والنجف على الجماهير العراقية ، ان تغسل عار اناث كوندليزا رايس بالحرب الشعبية
الانثى العراقيـــة لها دور بطولي شهم كافحت وشاركت الذكـور في السراء والضراء تعرضت
اكثر من الذكور الى الماسات والتشرد والسجون والتعذيب والاعدامات والقتل المتعمد تحت ذرائع
سخيفة غسل عار المخرفين وشرف التقاليد الاقطاعية القرون وسطية . اذا السفاحين ينحنون
بقاماتهم ورؤسهم لانثى امريكية ويحتقرون المراءة العراقية الماجدة .

كيف يسمح الشعب العراقي لنفسه ان تحكمه زمرة من اناث كوندليزا رايس ويتعسكر لحمايتهم
اي شرف هــذا الذي تنطق به اناث كوندليزا رايس ، يحكمون الشعب العراقي بالحديد والنار
ويتلاعبون بثروات البلاد ، الى متى ستقف البروليتارية الكردية والاشورية واليزيدية والتركمانية
والعربية وسكان سهل نينوى ومدينة والموصل وكركوك واربيل والسليمانية والبصرة وبغداد
مكتوفة الايدي امام اناث كوندليزا رايس . امام من يستهين بقدرتهم وقواهم ومكانتهم الطبقية
والتاريخية ، متى ستعزز روح المقاومة الثورية لملاحقة فلول عصابات البيش جندرمة التابعة
لاناث كوندليزا رايس البرزاني والطالباني ، متى يلاحقـــون جحوش صدر وبدر النازيين ، على
شعبنا ان يستوعب جيد الشرف ليس المقصود به قتل النساء العراقيـات الماجدات وما هو
المقصود به الانتقـــام من اناث كوندليزا رايس هذا ما يعني الشرف من معنى حينمــا تطهر
ارض العراق من جيوش اناث كوندليزا رايس وقطعان مارينزها . وغسل عار القيادات التحريفية
الشوفينية ( المناضلين البوليسيين والمخابراتيين ) يساريون راسماليون ، يساريون في خدمة
الكولونيالية العالمية و تبعية للطائفيين ، يساريين دينجية وقومجية وخليط من الافكـــار الرجعية
القديمة البالية يسار بترو دولار يعملون اناث لـدى اناث كوندليـزا رايس . لا اجبن من الذين
يقتلـون بنات العراق الماجدات ويقمعون حريتهن بعار التخلف . ولاينظم الى جبهة التصدي لاناث
كوندليزا رايس ، ان فكرة غسل العار ضد النساء ستتصدى لها رفيقاتنــا الشيوعيـات الماويات
سوف يكسرن تلك اليد التي تمتد للمراءة البروليتارية العراقية بلغة الرصاص ورعيد البنادق .

سنبني الافكار الشيوعية الماوية الجديدة في جبــال وارياف و مدن شمال العـــــراق ، ونحث
البروليتـاريا العراقية ان تتمسك بالنظرية الثورية وافكار ماو الخلابة ، وتتحرك باتجاه ملاحقة
فلول هذه الزمرة الدموية وانزال بها الضربات المميتة . بفضل رفاقنـــــا ورفيقاتنـا ستمتـد
المقاومة الثورية الى كل مكان من بغداد وخانقين وبعقوبة وتكريت وسامراء وبلد والى اربيل
ودهوك والسليمانية وموصل وكركوك وتلعفر ، تعتبر هذه احدى اهم خطوات المقاومة التي
سيتم من خلالها امتصاص القسم الاعظـم من قـوة العدو الطبقي وتحطيــم اكثـر من نصف
قدرة النظام الدموي بالاحرى في جنوب البــلاد ، بعد ان يتم تفتيت التشكيلات العسكرية في
شمال العراق والتي تتالف من الافواج الخفيفة ، التي شكلها القتلة البعثيون وتعتبر اليــــوم
القوة الاستراتيجية المعتمدة لدى امارة برزانستان السايكسبيكوية . سننطلق من شمال البلاد
ذات الجغرافية المساعدة لخوض الحرب الثورية وزحفا نحو بغـداد ، ان قوات العدوا هنـاك
منهارة وماجورة ، والفــلاح العراقي في ريف شمال العـراق وارجاء العراق سوف يحتضن
رفاقنا ورفيقاتنا وسيقاتل جنبا الى جنبنا ، على رفاقنــا ورفيقاتنــا ان لايخشون الاحتكــــاك
بالمزارعين والمزارعات من دونهـم لاتتحقق الحرب الشعبية اهدافهــــا من دونهم لايتكامل
النصر ، لابد ان تتولى مجموعة من الرفيقات الماويات زمام قيادة تشكيلات وخلايا عسكرية
للثوار المقاتلين والثائرات الماويات المقاتلات ، حتى تمتد نشاطاتنــــا في جبهة ماوية واسعة
النطاق زحفا نحو جنوب العـراق لمساندة جبهتنا الثورية في شمال العراق لمحاصرة قـوات
العدو وارغامها على الاستسلام والهزيمة الساحقة ويتم التغلب عليها ، وحينها ستواجه العمامات
المشلولة الموالية لقـم وطهران هزيمة ساحقة ، بعد ان يتم كسر شوكة طغيـــان العصابات
الاقطاعية اللصوصية السايكبيكوية في شمال العـراق .

لقد رسمنا خطة استراتيجية مدروسة تساعدنا على المضي في خوض الحرب الشعبية لابـد
ان تطبق القسم الاعظم منها في شمال العراق ، لذا سوف تنطلق شرارتهـا عبر شمال العراق
وتتسع رقعتهـــا كي تشمل الوسط وجنـوب البلاد ، ان هذه الزمرة الاقطاعية البرزانستانية
تعاني من العزلة الجماهيرية وليس لها قاعدة شعبية بعد اليوم بدليــل صرف هذه الزمرة
مبالغ طائلة مقابل شراء الضمائر الميتة للكتاب والصحفيين ولادباء والشعراء هذا دليل ضعفها
ودليل اخر صرف المبالغ الطائلة على الكم الهائل من مهازل سائل الدعاية والاعلام لتظخيم
حجمهم وتمرير اكاذيبهم وشعوذتهم هذا دليل ملموس يؤكد على ضعفهـــم واستفلاسهـــــم
وعزلتهم الخانقة لامخرج منها ، وتسليط الضوء على التقـارب مع التحريفيين الخونة حتى
يعوضونهم عن استفلاسهـم ويساندونهم في تشويه وعي الجمـاهير بنشر الثقـافة الرجعية
كحجر عثرة في طريق الثورة الثقافية الماركسية اللينينية الماوية ، وذلك درئا لخطر الثـورة
البروليتارية الزاحفة نحو هدم جحور الظلام على راس الظلاميين القومجية والدينجية . كل
ذلك ياشر ان زمرة برزانستان السايكسبيكوية عاجزة تماما عن السيطرة على كل السهول
والوديان وعلى كل جبــل وقرية ، ستسقط احلامهم في التوسع والسيطرة على كل بقعة
من بقـاع البلاد كما سقطت احلام البعثيين من قبلهم ، وكانت هزيمت البرزانستانيين امام
توغل الجيش التركي الى عمق ارض العراق دليل اخر لم يتحركو ساكنين لفقـــدان ثقتهـم
بعساكرهم وجندرمتهم الماجورة والتي تعمل مقابل حفنة من الدولارات .

،
البروليتارية في شمال العراق تعزز وحدتها وحماسهـا الثــوري تمهيدا لخوض النضال
الثــوري المسلح دفاعا عن كيانهــا الطبقي المسحوق وصدا لارهاب الاقطاعيين الفاشيين
القابعين بمصيف صلاح الدين والذي سنطلق عليه غدا بعد نصرة الثــــــورة البروليتارية
بمصيف الشهيد سوران ، وكذلك سننزل الضربات الماحقة بالقابعين في مدينة السليمانيــة
وسنطلق على احدى احيـاء مدينة السليمانية المكتضة بالفقراء والمسحوقين بحي الشهيد
البروليتاري ماما ريشا ، وسنسمى احدى احياء مدينة اربيل المكتضة بالفقراء باسم الكادح
الشهيد سليمان بيرزي ، الذي كان قد شكل حركة عصابات ثورية حرة في سهل اربيـــل
وعنكاوة كان لايمت له ولمجموعته الثــورية صلة بزمرة البرزاني الاقطاعيــة وجودهـــا
ان الخطة الاستراتيجيـة التي نعتمدها في خوض الحــرب الشعبية لاينبغي التريض بهـــا
حتى يتم تصفية الحساب مع الطغات الاقطاعيين في شمال العراق اول بأول وامامنا تجربة
الحزب الشيوعي الماوي في نيبال . التي انطلقت من جبال همالايا ، لكي لايخشى الثـوار
افراد البيش جندرمة ان هـذه القوى المحيطة بالاقطاعيين ستلقي بنادقهــا ارضا في اول
انطلاقة للحرب الشعبية البروليتارية في الجبـال ، سوف تلتحق الاف الشبان والشابات الطلبة
والطالبات مزارعين ومزارعات عمــــال وعاملات في صفوف الثــوار الماويين العراقيين .
ان البروليتــــارية التي قاومت البعثيين بشهامة قادرة ان تقـــاوم صنف اخر من النازيين
اشباه البعثيين ، اذا تم تحرير بعض المواقع الاستراتيجية حينها ستلتحق بحركتنا مجاميع
من الشيوعيين الثـوريين الماويين من ايران وتركيــــا والبلـــدان العربية ، سوف تمتص
الحرب الشعبية قاعدة التحريفيين الراسماليين الرجعيين واليسار الرجعي .

على رفاقنا الماويين والماويات ان يعملوا معا على العمل المكثف في صفوف البروليتاريا
العراقية لشحن الطاقة الجماهيرية وتوجيهها ضد فلول هذه الزمرة الطغيانية من السفاحين
وعلى الشيوعيين الثــوريين العرب التضامن مع البروليتـــارية العراقية في نضالها لدحر
عملاء اسرائيـل وانكلو امريكا . ان النضال الثوري لتحرير شمال العراق من كيــد هذه
الزمرة الغاصبة هي خطوة على طريق تحرير فلسطين من الكيــــان الصهيوني الغاصب
والتيارات الرجعية الفلسطينية . تحية المجد والفخر لذلك البروليتــــاري الذي يلبس لباس
الكرامة والعز ، لباس الفدائيين البروليتاريين الثوريين ، تحية الفخر والمجد للمراءة العراقية
وهي تلبس رداء الكرامة والغضب حتى تدافع عن حياتهـا وحريتهـا ووجودها وكيانهـا
كانسانة في المجتمع ، وبمشاركة المراءة البروليتارية بالحرب الشعبية تظهر حركتنا بزي
ثوري كحركة معاصرة تغذي افكارها بالنظرية الثورية تكون قادرة على ردع الاقطاعيين
واصحاب العمامات .

سوف لن نقف مكتوفي الايدي امام الاشتراكيين الفاشيين ( التحريفيين ) الخروتشوفيين
والتروتسكيين المتبرزنين والمتحالفين مع مجموعة اقطاعية صهيونية في شمال العراق
بصورة خاصة والعراق بصورة عامة ، منذ الان نحذر قواعدهم على ترك هذه الزمرة
من الاشتراكيين الفاشيين ويلتحقـوا بالحرب الشعبية ، ومن لم يترك صفوف الزمرة
التحريفية وهو في خانة العدو الطبقي .

لتتحد البروليتاريا وتعزز نظالها الثـــوري لايقاف مد المستوطنات الصهيونية في شمال
العراق ولايقاف عملية اغتصاب ارضي المواطنين الرافضين لطغيان برزانستان الفاشي لقد
امتدت يد الغاصبين على قرى ومدن باكملها ، واغتصاب ممتلكـــــات المواطنين ولاسيما
ممتلكات الشهداء التي لم تستثنى من الاغتصاب ، ينبغي التصدى وبقـوة ثورية عملية
برزنة المواطنين من الكادحين الاكراد و الاشوريين واليزيديين والتركمـان والعرب .ان هذه
الزمرة الفاشية لاتفهم الا بلغة الرصاص ، اصبغوا بنادقكم ايها المقاومون الابطال باللون
الاحمر لون دم الضحايا القاني التي سقطت بدمائها بالسلاح الغادر لجلاوزة البيش جندرمة
التي كانت في مقدمة جيش الغزات الامبرياليين ، لم يتوقف نزيف ونهر الدم العراقي
عن الجريان الا بالقضاء التام على عملاء اسرائيل وامريكا وتحرير العراق من قطعان
يانكي الامبريالي .

البرزاني لم يتوقف عن عمليات ابادة الاشوريين والتركمان واليزيديين وسكان الموصل
وكركوك ويحتل اربيـــل والسليمانية ودهوك بقوت السلاح ، الحرب الشعبية هي الدواء
الشافي لهذا الداء .