iraq 4.jpgiraq 3.jpgiraq 2.jpgiraq 1.jpg

iraq 9.jpgiraq 8.jpgiraq 6.jpgiraq 11.jpgiraq 10.jpgiraq 5.jpg.
الدكتاتورية الفاشية سبب ماسات اطفال العراق
كاميرا أزاد أحمد ورؤى مؤيد ومروان محمد من مركز الدفاع عن حقوق الاطفال في العراق ترصد عمالة الأطفال وتعليمهم
الكثير من أطفال العراق أضحى مشردا لا يحظى بالحدود الدنيا من فرص الأمن والتعليم والرعاية الصحية
غياب التجهيزات والتمويل في المدارس العراقية أرغم التلاميذ على اتخاذ أرضية غرف الصف مقاعد لهم
ولكنهم يقبلون على التعلم رغم غياب التجهيزات ووسائل التعليم والإيضاح الضرورية!
ومن أطفال العراق من لم يجد سوى رصيف الشارع مأوى له في غياب البيت والمدرسة.
العائلة العراقية تعيش أحولا صعبة نتيجة عدم وجود الأمن وفرص العمل والخدمات الأساسية
في العراق الآن حوالي 5 ملايين طفل يتيم بسبب الحروب و الحصار
ترك العديد من أطفال العراق مدارسهم واتجهوا لمساعدة ذويهم في تأمين لقمة العيش في جو من الفقر المدقع الذي ترزح تحته البلاد.
يوجد في العراق نسبة كبيرة من العائلات الفقيرة والعاطلين عن العمل رغم ثروة النفط الهائلة
أطفال العراق ليسوا فقط مهددين بالانفجارات وأعمال العنف، بل يعملون أيضا في مجالات تعرضهم للخطر كبيع اسطوانات الغاز
مركز الدفاع عن حقوق الاطفال في العراق يتابع قضية تعليم وعمل الأطفال ويحاول توصيل رسالة إلى العالم ولو عن طريق الصور
مركز الدفاع عن حقوق الاطفال في العراق يتابع قضية تعليم وعمل الأطفال ويحاول توصيل رسالة إلى العالم ولو عن طريق الصو
ر.