نص البيان الذي وصلنا من الاخ الفاضل انور معاوية امير اليزيديين .
بيان ..
باسمي وباسم اليزيدية في العراق والعالم نحمل مسؤولية الاعمال الارهابية للتطهير العرقي في زاخو ودهوك كل من الحزب الديمقراطي الكردستاني وحكومة اقليم كردستان ومليشياتها البيشمركة ان لم تكشف عن معالم الجريمة وتقديم المرتكبين الى العدالة امام العالم وكذلك المجرمين الذين اباحوا دم اليزيديين والمسيحيين بأسم الدين . لكون... جميع العمليات الاجرامية منذ 2003 ولحد الان ضد ابناء اليزيدية والتركمان والمسيحيين والشبك هي ضد مجهول وهذه دلالة واضحة لتورط الحزب الديمقراطي الكردستاني لهذه الجرائم لكونه يدعي حماية المنطقة.والهدف من هذه العمليات هو واضح اخلاء مناطق اليزيدية في الموصل ودهوك والسيطرة عليها لاغراض سياسية قذرة المعالم على حساب وحدة العراق ارضا وشعبا.ونطالب هيئة الامم المتحدة ومنظمات حقوق الانسان والاتحاد الاوربي بالتدخل السريع في هذه المناطق لانقاذ اليزيديين والمسيحيين من هذه الهجمة الصفراء وكذلك نحذر اليزيديين المستكردين عملاء الحزب الديمقراطي الكردستاني الكف عن تغيير بوصلة العمليات الاجرامية لهذا الحزب الى جهات اخرى ليست لها علاقة بالاحداث وان تصريحات مسعود البارزاني بخصوص اتهام تركيا وسوريا لااساس له من الصحة حسب المعلومات.عاش العراق ارضا وشعبا .
الأمير انور معاوية أمير اليزيدية في العراق والعالم
ورئيس الكتلة اليزيدية الوطنية العراقية.
05\12\2011
http://al-yezidi.com/1,000000516531,8,1
yeziden@t-online.de