رئيس حزب الاتحاد الكردستاني مو على اساس ان جنابك رئيس لجمهورية العراق  ؟؟

أوضحت رئاسة الطائفة اليزيدية حول موقفها من كلام جلال الطالباني بأتجاه كركوك والمناطق تسمى بالمتنازعة عليها.  لذا  وضحنا موقفنا الثابت سابقا  ونوضحه اليوم مرة اخرى ان الحديث عن شخصية ياخذ صفة رئيس الدولة اتجاه موقف خطير وهو  قضية كركوك والموصل وديالى وصلاح دين بدل ان يبدي رئيس الدولة  بموقف تاريخي واخلاقي ان يدعو الشعب الى التعايش السلمي بين اطياف الشعب العراقي. ولكون كل شبر من العراق هي قضية عراقيه  تخص كل عراقي شريف اينما كان. لذا باسمي وباسم ابناء اليزيدية نستنكر كل التصريحات التي تخص التقسيم وزرعة النعره الطائفية التي فشلت بالعراق والتي قد لا يعلم بها جلال الطالباني واننا من باب الحرص على وحدة الشعب العراقي ندعو الجميع دون استثناء للوقوف بوجه الذين يريدون تفرقة الشعب العراقي وزرع النعره الطائفية .ومن الغريب جاءت الدعوة في هذه الظروف الحساسة لموضوع خطير كهذا.

وعاش الشعب العراقي

الامير انور معاوية

امير الطائفة اليزيدية

17/3/2011