فشل التحالف الكردستاني لتكريد  اليزيدية والتركمان والمسيحين والشبك.مما دعوهم بالادعاء بكردية الموصل .

 

ان الحملات والادعائات الواضحه لتكريد الموصل وكركوك وديالى ودهوك هذا دليل على فشل هذه القيادات  لتكردية  الاقليات  و فشل مشروع سهل نينوى.نحن واثقين من برئات . والشعب الكردي  من مايدعيه بعض قادتهم العنصريين و التخبط الاعمى  لتكريد مناطق اخرى خارج الاقليم  واستخدام سياسات  الترهيب والترغيب والتهجير والقتل العشوائي ضد الاقليات الاصيلة وتزويرالحقائق التاريخية عن اصالة هذه الاقليات ..

واننا كطائفة يزيدية نتمسك بعراقيتنا مهما قدمنا  من غالي ونفيس من اجل العراق الموحد عراق متعدد الاطياف  عراق يشارك فية العربي والكردي والتركمان واليزيدية والمسيحين والشبكي باسم واحد .وانه جزء من الامه العربية.

ونحن نطالب كل الجهات الساسية ان تقف موقفا مشرفا امام التاريخ للدفاع عن الناطق اليزيدية والمناطق الاخرى لكونها عراقي وليس لها علاقة بالمناطق مايسمى المتنازع عليها لا من قريب ولا من بعيد وان الطائفة اليزيدية تريد الحفاظ  على تاريخها الوطني كما هو معروف  لدى الجميع.

 

اخوكم الامير انور معاوية الاموي

رئيس مجلس رئاسة الطائفة اليزيدية

 

Al-yezidi.net