31 اذار ذكرى اليوم الاسود لهذا الحزب الذكوري ،حزب علاقة الابوة  تيار شبه اقطاعي . واحد  وثمانين عام من اساءته للشيوعية العلمية . حزب اشتراكي فاشي اتبع نظرية التفوق العرقي الفاشية ، هذا كردي وذلك عربي  ..شطب بلا حياء على القوميات الاخرى وفق المعايير المزدوجة , تحالف مع عصابة البرزاني الصهيونية وتحالف مع البعثيين .. وهو  اليوم  جزء  من  اعتى  دكتاتورية  فاشية  في  التاريخ  و سلطة  اسلامية  فا


منذ تاسيسه كان حليفا للتيارات والاحزاب العميلة  برمتها . هنا كشف هذا التيار الاشتراكي الفاشي الغطاء عن صهيونيتة . اخذ من طير الحمام الابيض ذريعة لنبذ الثورة  البروليتارية ، اثبت انه تيار نقيض للثورة البروليتارية   وعدو  المراءة ، شطب على دكتاتورية البروليتارية بشعار سخيف وطن حر وشعب سعيد .. بالنسبة  لنا نحن الشيوعيين الماويين هو يوم 31 اذار يوم اسود .. المجد  للشيوعية العلمية الاندحار والموت للتحريفيين الرجعيين  من انصار الراسمالية  .. في  الواقع  هذا الحزب هو بمثابة  منظومة دينية .. صحيفة طريق الشعب  جريدته  الرجعية  عبارة  عن  قران  هذا  الحزب  الابوي .. لم ينزل بها ولو عبارة عن الالحاد   وعن  الثورة . تيار خرافي مناقض للديالكتيك الماركسي  .. منذ  سنين  طوال قادته الفاشيين كانو  بمثابة  جواسيس  مخابرات  كي  جي  بي  ..واضعين  رؤوسهم  في  الرمال  امام  مؤامرات التي احاكها يانكي الامبريالي  ضد  الثورات  البروليتارية  وامام  الجرائم  التي  ترتكب  بحق  البروليتارية  العراقية  ..

سقط 31 اذار اليوم الاسود   كان  هذا  الحزب   اللاشتراكي  الفاشي   سبب دمار العراق وابادة سكانه ، هذا الحزب قدم اعداد هائلة من عناصره المغلوبة  على امرها كبش الفداء .. انتهى  تاريخه  بالسقوط  واحيل  على  التقاعد  ..  زعيمه  مجند  في  خدمة السلطة  الفاشية  ضد  البروليتارية ..