لقطات اخبارية :
باكستان مرة أخرى ..
إن استمعت لنشرة أخبار في هذه الايام فلن تسمع سوى أخبار المسجد الاحمر الارهابي الذي هو عبارة عن قنبلة مفخخة في قلب باكستان و الذي يبدو أن اسمه يأتي رداً على البيت الأبيض ، و الغريب أن مئات الآلاف من الباكستانيين في هذه الأيام يعانون من التشرد نتيجة الفيضان الذي ضرب باكستان و الذي تضاعفت آثاره بسبب انعدام البنى التحتية فالأموال الحكومية بالكاد تكفي رواتب للمقرئين و تجار الدين و بناء مدارس الارهاب و تحفيظ القرآن .. هذا عدا عن أعداد كبيرة ما زالت مشردة بفعل الزلزال الذي ضربها من أكثر من عام و الامر عادي على شعب متخلف تسلط المتأسلمون على رقابه و صودرت القوانين لصالحهم و بنوا امبراطورية شر كبيرة تصدر الإرهاب و الإجرام و الاصولية التي ينبغي القضاء عليها و إبادتها و تدمير عشرات آلاف المدارس الدينية التي بنيت بصورة غير شرعية و بالتفاف حول القانون .. إن كانوا يبحثون عن عجائب جديدة فهذا المخ الاسلامي هو عجيبة بكل معنى الكلمة
إذا تساءل أحدهم ماذا يتعلمون في المدارس القرآنية فهذه عينة مسجلة لدرس مخصص للأطفال و هو يعد غسيل دماغ مبرمج بقصص لا تصدق يتم حقنها للأطفال في عمر صغير – و لكل أب يستغرب كيف تحول ابنه لمجرم اصولي عليه أن يعرف أنه هو السبب عندما أرسله لهكذا دروس ممنهجة تعلم الحقد و الكره و القتل للأطفال .. و إن كان الفيلم الآتي مسجل عن محطة رسمية فماذا يا ترى يتم تعليمه في الحلقات المغلقة ؟؟ تابعوا و احكموا

قسم ابوقراط اسلامي ..
يقسم الأطباء بعد تخرجهم قسم أبوقراط الطبي الذي يتعهد فيه الطبيب بالعمل لإنقاذ أرواح البشر من دون تمييز أو تفرقة و لكن الأطباء المتأسلمون في بريطانيا لهم قسمهم الخاص .. الدكتور شر كما قالت الصحف البريطانية .. إنه طبيب العراقي الذي يبدو أنه نسي أن وظيفته إنقاذ الأرواح و استبدل مبضع الجراح بفتيل صاعق و تعليم الأطباء الجدد فنون الطب بتدريب ارهابين اسلاميين و أطباء على هذا الواجب الاسلامي المقدس في قتل الأبرياء في شوارع لندن العاصمة التي احتضنت أهله و آوتهم و علمته و أعطته حقوق لا يتمتع بها رؤساء الدول إنه رد الجميل من سبعة أطباء مسلمين لهذه البلدان الاوروبية .. و لا شيء مستغرب من هكذا عقليات و العجيب أن هذه الحركات الإجرامية لم تنبت إلا عن أناس اعتادوا الذهاب و الاستماع إلى دروس في الجوامع أو الذهاب إلى أرض العلم في باكستان و العراق لأخذ العلم من ينبوعه الصافي أو الأصح مستنقعه العكر و الغريب أن والد الطبيب الأردني قال أن ابنه لم يكن كذلك و أنه لا يصدق .. عليه أن يصدق فأيمن الظواهري سوبر ستار قناة الجزيرة هو طبيب أيضاً ... و هكذا عمليات تكذب ما يدعيه البعض أن الفقر و الحالة الاجتماعية و البؤس و الاضطهاد سبب هذه العمليات فها هم 500 مليون عندوسي معوز لم يفجر واحد منهم نفسه في باكستان رداً على ما يقوم به .. أصوليو المساجد الحمراء و السوداء من إرهاب و إجرام و عربدة

ختان الفتيات
ختان الفتيات تتم فيها عملية قطع أجزاء من أعضاء الفتاة التناسلية من دون عذر مقبول
يعني ليست عملية مكافئة لختان الذكور بل مثل قطع العضو التناسلي للذكر لأن الجهازين
التناسليين عند الذكر و الانثى ليسا متشابهين ..
و لطالما حاول المفتون و مشايخ الدجل تحريمه في العلن و تشجيعه سراً .. و الحكومات
لا تحرك ساكناً .. و منذ فترة منعت الحكومة النرويجية اهالي الفتيات من العودة لدول مثل
الصومال لعمل هذه العمليات في حال شك موظفوا الهجرة بذلك .. و لكن آخر ضحية هي طفلة بريئة اصطحبتها أمها للموت مقابل 9 دولارات ..
و البلاء أن الحكومات العميلة للأصوليين تنتظر منهم الخطوة الأولى حتى تفرض قانوناً يتماشى مع العقل و المنطق .. ماتت بدور و لم يرق قلب المتأسلمين .. فقد طالبت "الجماعة الإسلامية" في مصر مفتي الديار المصرية بالتراجع عن فتواه بتحريم عمليات الختان للإناث، ودعته إلى مراجعة أثر فتواه "المتعجلة" على المجتمع. وقالت الجماعة على لسان أحد قادتها، الشيخ أسامة حافظ، إن فتوى الدكتور علي جمعة باعتبار الختان "محرما شرعا" بعيدة عن "نصوص السنة المطهرة وأقوال أهل العلم". واعتبر أسامة حافظ فيما يشبه بيانا نشره موقع الجماعة على الإنترنت تحت عنوان "ومع هذا قال المفتي حراما"، أن فتوى الدكتور جمعة هي "مجرد زلة لسان لم يقصدها المفتي". و"الجماعة الإسلامية" هي حركة مصرية مسلحة، وكانت وراء معظم التفجيرات والعمليات المسلحة خلال العقدين الأخيرين من القرن الماضي، وقد أفرجت السلطات المصرية مؤخرا عن بعض قياداتها إثر مراجعات فكرية تراجعوا بموجبها عن منهج العنف الذي كانوا يتبنونه في السابق.
لا بأس من الكذب بما يسمى جلسات مناصحة للخروج من السجن و بعدها يعودون لأسوأ مما كانوا فيه .. هل يرضى هؤلاء
المشايخ أن تأتي النساء و تبتر أعضائهم التناسلية استناداً لفتوى تصدرها م
تطرفة نسوية ؟؟؟